لا يسمح بوجود المثليين.. أنصار ترامب "يتواعدون" على موقع خاص بهم

 
 
يسير الموعد الغرامي على ما يرام حتى الآن؛ فلا يوجد حديث عن الحبيب السابق ويتشارك الطرفان نفس الهوايات والحوار سلس. ولكن يبدأ في الاتجاه ناحية ما قد يغرق زورق الحب هذا: ترامب.
 
ربما تكون كلمة "مثير للانقسام" هي ألطف طريقة لوصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. الآراء منقسمة بشدة حوله، فأصحاب الأراء المتعارضة لا يتحدثون مع بعضهما، وبالتأكيد لن يذهبوا في موعد مع بعضهما.
 
ولحسن الحظ، هناك مواقع مواعدة لأنصار ترامب حيث بإمكانهم العثور على توأم روحهم المتوافق معهم سياسيا.
 
ويعد موقع ( Trump.Dating) "بجعل المواعدة رائعة مجددا" حتى يمكنك العثور على "شريك أحلامك" فقط إن كنت رجلا أو امرأة من محبي الطرف المغاير، الموقع لا يسمح بوجود أي مثليين. 

 

التعليقات