"مكة" تخطف الأضواء من صلاح في ختام موسم الجوائز للاعب المصري

 
 
حصد لاعب كرة القدم المصري محمد صلاح، أمس الأحد، جائزة أفضل لاعب في العام وبجانب الحذاء الذهبي كهداف للدوري الإنجليزي الممتاز، ولكن كان هناك من خطف منه الأضواء عقب المباراة وخلال تكريمه.
في المباراة الختامية لموسم كروي استمر لمدة أشهر يصطحب اللاعبون زوجاتهم وأطفالهم للاحتفال بنهاية الموسم الكروي، وبالفعل اصطحب نجم ليفربول زوجته وطفلته مكة صاحبة الخمس سنوات إلى ملعب آنفيلد. 
وبعد نهاية المبارة ضد نادي برايتون، بدأ تكريم خاص لمحمد صلاح بصوله على لقب الهداف وأفضل لاعب في البطولة، واستلم الجائزة حاملا مكة بين يديه. ثم هبطت الطفلة لتركل الكرات في أرض الملعب.
حاول صلاح إبعاد طفلته لكن هتافات الجماهير ضده جعلته يتركها لتستمر في اللعب بالكرات وتبدأ الهتافات تعلو مع كل ركلة للكرة من الطفلة الصغير.
 
وفاز ليفربول برباعية نظيفة على برايتون ليضمن مقعدا في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وفي  المباراة التي انتهت برباعية سجل صلاح هدفا وصنع آخر.
 
وتسلم محمد صلاح بعد نهاية مباراة فريقه أمام برايتون، جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم برصيد 32 هدفا، كما انفرد بلقب الهداف التاريخي خلال موسم واحد في "البريمير ليج" المكون من 38 مرحلة.
 
 
 
التعليقات