محمد طنطاوي يكتب عيش سعيد: ليه الراجل بيخون؟

 

الخيانة فى العلاقات بقت حدوته متكررة .. يمكن بقيت تسمع عنها مرة واتنين وتلاتة يوميًا .. خيانة الست لجوزها موجودة .. لكن خيانة الرجل لمراته هي طبعًا الأكتر انتشارًا .. الراجل فى أوقات كتير بيخون .. ومبيقدرش يحافظ على علاقته مع شريكة حياته بدون ما يتخللها علاقات بأخريات .. والغريب إن الراجل دايمًا عنده مبررات مبتكرة ومتجددة للخيانة .. من أول ( الانكار المستمر لدلائل يشوفها الاعمى ) .. مرورًا بحجج زي ( دي مش خيانة إحنا منمناش مع بعض ) و ( هيه اللى كانت بتحاول تغريني ) ولحد الحجة الأشهر وهي محاولة إلقاء اللوم على الزوجة أو الحبيبة ( إنتي السبب عشان كنتي كذا وكذا وكذا .. ) .

أوقات كتير بتكون المشاكل بين الزوجين كبيرة ومعقدة .. سواء مشاكل نفسية أو جسدية أو جنسية أو مادية أو اجتماعية أو حتى ضغوط يومية .. وساعتها بتبرز " العلاقات البديلة " أو بمعنى أدق " الخيانة " كحل من الحلول " كما يعتقد الرجل " .. لكن الحقيقة إنها عمرها ما كانت حل .. لأن في حلول منطقية كتير موجودة .. زي الحل الأبسط .. إنك تشوف فين المشكلة اللىِّ بتتحجج بيها وتحاول تحلها .. سواء كانت فيك أو فيها .. حل بسيط وسهل ومنطقي .. وإن فشلت فيه .. تقدروا برضه بكل بساطة تسيبوا بعض وكل واحد يشوف حياته الجديدة بالشكل الليِّ يريحه .. بعيد عن تعقيدات كتير ممكن تحصل وترتبط بالخيانة وأهمها طبعًا الأولاد .. اللى أكيد تربيتهم في بيت بدون أب أو أم .. مع وجودهم فى الصورة بشكل محترم .. أحسن كتير من تربيتهم في بيت فيه الأب والأم .. اللي أحدهما أو كلاهما بيخون التاني كأسلوب حياة .

المشكلة الحقيقة إن معظم الرجالة مبتقدرش تشوف الحلول دي .. وبتختزل الموضوع ببساطة لحل " العلاقة البديلة " أو " الخيانة " .. ومبرراتهم كتير والاسطوانات تطول شرحها .. زي : كل الرجالة لو جاتلها فرصه تخون هتعملها / دي طبيعة الراجل إنه مبيشبعش بست واحدة / لو كانت مراتي كويسة معايا مكنتش عملت كده / كل الرجالة بتعمل كده واسأل بره / لو مكنتش مراتي تخنت كده مكنتش خنتها / لو مكنتش مضغوط فى الشغل عشان أوفر لقمة عيش لولادي مكنتش عملت كده / خيانة مين .. يا عم دي شوية تفاريح ع النت كده .. ده أنا عمري ما قابلتها ولا لمستها حتى / يا عم ده همه كلمتين حلوين بقولهم للبنت وهيه بتقولي زيهم .. بندلع بعض بدل ما إحنا مش لاقيين حد يدلعنا ..!!

في الطب النفسي .. بيتم تعريف كل الحجج دي بمصطلح شهير هو " الإنكار " .. وهو مجموعة الأكاذيب والحجج اللي الشخص بيقولها لنفسه عشان يخلي تصرفاته الغيرمبررة تبدو صحيحة .. على الأقل في تصوره هوه .. وهيبقى السؤال المنطقي هنا .. ليه الراجل بيخون .. وليه بيبرر لنفسه الخيانه .. وليه بيفضل يخون مراته حتى بعد ما بتكشفه .. حتى لو كان النتيجة إنهم ينفصلوا أو يخسروا ماديًا أو معنويًا .. الحقيقة إن الأسباب مختلفة .. لكن " روبرت وايز / خبير فى العلاقات الحميمة والخيانة العاطفية " حاول يلخصها فى عدة أسباب :

1- عدم النضج : عدم وجود خبرة فى الارتباط والالتزام أو جهل بالنتائج المترتبة على تصرفاته بتخلي الراجل بسهولة يدخل فى أي مغامرة جنسية غير محسوبة العواقب .
2- أسباب خارجية : زي كون الراجل مدمن للمخدرات أو الكحوليات مثلاً .. حاجات ممكن بسهولة تأثر على تصرفاته وقراراته خصوصًا فيما يخص العلاقات الجنسية . 
3- عدم الإحساس بالأمان : إحساس الراجل إنه كبر فى السن أو حتى إنه لسه صغير .. مش وسيم كفاية .. مش ذكي كفاية .. أي إحساس بالتقليل من الذات .. بيخليه يحاول يعوض النقص ده بوجوده مع أخريات غير مراته عشان يفضل يحس إنه مرغوب فيه .
4- مستبيع : رغبة الراجل فى إنهاء علاقته الحالية مع حبيبته أو مراته .. يخليه ببساطة يخونها عشان يجبرها تنفصل عنه بدون ما يضطر للمواجهة بالأسباب والمناقشة فى حلول وخلافه .
5- مستبيع (نسخة أخرى) : لو واحد عايز ينهي قصة جوازه ومجهز بديل تاني لمراته .. ممكن ببساطة يخونها عشان يمهد لطلاقه من الأولى وارتباطه بالتانية بشكل يخلي الموضوع " أمر واقع " .
6- خلو مساحة الأصدقاء الرجال في حياته : خلو حياة الراجل من أصدقاء واعتماده على حبيبته أو زوجته عشان تملى الفراغ ده في حياته .. واصطدامه مع حقيقة إنها كيان مختلف ومش هتقدر تملى المكان ده .. يخليه يدور على الدور ده مع ستات تانية .
7- توهج الحب وحياة الالتزام : رجالة كتير بيحصلها صدمة بعد انتهاء مرحلة الحب والهرمونات واللحظات الحلوة الرومانسية اللى مكنش فيها أي التزامات وكانت عاملة إشباع لرغباته الجنسية .. وبين الحياة الزوجية اللى فيها التزامات ومسؤوليات ولا تخلو طبعًا من الرومانسية والعلاقة الحميمة .. وبيلاقي نفسه مش مستعد لتحمل مسؤولية وعايز يرجع تاني لبداية العلاقات اللي غير مسؤولة وبالتالي بيدور عليها مع حد تاني .
8- مشاكل فى الطفولة : صدمات طفولية مرتبطة بالإهمال / العنف / الاستغلال الجسدي أو النفسي أو الجنسي .. كلها أسباب مختلفة ممكن تؤذي مفهوم " التواصل / الحميمية / الارتباط " عند الراجل .. وفي الحالة دي هيبقى عنده مشكلة كبيرة جدًا فى الارتباط بشخص واحد والالتزام معاه طول الوقت .. لدرجة إنه في بعض الأوقات بيستخدم الخيانة كطريقة لمداواة جروح الماضي بالنسبة له .. بشكل يرضيه نفسيًا ومعنويًا .
9- الأنانية : لما الراجل يدي الأولوية دايمًا لنفسه .. ولنفسه فقط .. ممكن يشوف إنه التزامه بامرأة واحدة هي تضحية مش مضطر إنه يعملها عشان ميجيش على نفسه ورغباته .
10- الإحساس بالتفرد : رجالة كتير بتشوف نفسها مختلفة ومتميزة وتستحق علاقات مختلفة عن أي راجل تاني أقل منه .. عشان كده بيشوف نفسه كشخص مميز يستحق الدخول فى علاقات مختلفة وبأي عدد .. تقديرًا لاختلافه ده .
11- الاندفاع بدون قيود : رجالة كتير ممكن متفكرش فى الخيانة إلا لو الفرصة اتهيألت قدامهم بشكل تلقائي .. ساعتها .. وبدون أي تفكير في العواقب .. بيقعوا بسهولة شديدة فى الخيانة .
12- توقعات غير منطقية : لما الزوج يحط تخيلات غيرمنطقية للجواز .. زي إن مراته هتكون أسيرة فراشه 24ساعة .. مثيرة ومتألقة ومتجاوبة مع أفكاره وخيالاته أيًا كانت .. بغض النظر عن إحساسها وقتها أو التزاماتها الشخصية أو الأسرية أو المنزلية .. بيفشل بسهولة فى استيعاب إنها كائن ليه حياته الخاصة .. وعشان كده بيحاول يدور على شخص جديد يلبي توقعاته دي ولو بشكل مؤقت .
13- الغضب / الانتقام : ممكن الراجل يخون عشان ينتقم من مراته .. وعايز يجرحها .. في الحالة دي .. الخيانة بالنسبة له لازم تكون متشافة والموضوع يوصلها .. مش هيكدب ولا هيخبي لأنه محتاج إنها تعرف وتتألم وتتكسر .

أخيرًا وبشكل مكرر .. مفيش سبب واحد غالبًا بيؤدي للخيانة .. الموضوع بيكون متداخل بين أكتر من سبب .. والحقيقة الأكيدة إنه أيًا كانت الأسباب .. فالراجل مش مضطر يخون .. لأنه في دايمًا حلول تانية .. بداية من الكلام مع شريكته .. وطلب المساعدة من متخصصي العلاقات الزوجية أو النفسية .. ولحد الانفصال بشكل محترم يليق بعلاقة بدأته وكان يفترض بيها النجاح .. لكن فكرة الخيانة كحل مدمر للعلاقة وبينسف أي فرصة للتفاهم أو الوصول لحلول .. وبيكسر أي حاجة حلوة حصلت بين الطرفين .. هي أكيد مش حل لأي حاجة .

التعليقات