مرشح معارض لأردوغان يتعهد بتحويل قصر الرئاسة في أنقرة إلى مدرسة

 

 

سيتم تحويل القصر الرئاسي الذي شيده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى منشأة تعليمية مخصصة للطلاب المتفوقين في البلاد، وذلك حسبما تعهد مرشح حزب المعارضة الرئيسي، في حال فوزه في الانتخابات الرئاسية.

 

واستقطب القصر، الذي يضم 1150 غرفة والذي افتتح في عام، 2014 الكثير من الاهتمام، بما في ذلك انتقادات حادة من دوائر المعارضة بسبب الإسراف المزعوم.

 

وقال محرم إنجي، وهو مدرس سابق، أمام حشد من أنصار حزب الشعب الجمهوري المعارض، الذين تجمعوا في ساحة رياضية في العاصمة التركية أنقرة: "سأسلم القصر لأذكى الأطفال في هذه الأرض، وسأحوله إلى مركز لمنح دراسية".

 

وقد وعد إنجي إعادة الرئاسة إلى دورها السابق كموقف قيادي محايد.

 

التعليقات