وزير مغربي يستقيل من منصبه بعد مشاركته في مظاهرات لصالح شركات ألبان

 
 
 
قبل حزب العدالة والتنمية الحاكم في المغرب استقالة "لحسن الداودي" من منصبه الوزاري كمكلف بالشؤون العامة والحكامة، بسبب مشاركته في مظاهرة ضد مقاطعة منتجات شركة ألبان.
 
وفي بيان نشر على موقعه على الإنترنت، قال حزب العدالة والتنمية إن مشاركة الداودي في الحدث "لا أساس لها وغير مناسبة".
 
وتعرض الحزب لانتقادات منذ أن شارك الداودي في مظاهرة أقيمت مساء الثلاثاء من قبل موظفي شركة ألبان محلية " للتنديد بالمقاطعة التي تطال منتجاتها من جانب شريحة واسعة من المجتمع المغربي".
 
ويطالب موظفو الشركة بتدخل الحكومة لوقف الأزمة التي تسببت في طرد ألف موظف و خسائر تصل إلى 15 مليون دولار بعد شهر من المقاطعة.
التعليقات