يوميات امرأة في رمضان| موظفة وأم لطفلين: مذاكرة وعمل وشغل بيت.. وظروف عمل زوجي تمنعه من مساعدتي

 

ترصد "مصريات"، خلال أيام شهر رمضان، يوميات النساء في مصر، سواء عاملات أو ربات بيوت، خاصة وأن ذلك الشهر يحتاج جهد مضاعف نتيجة طقوس سنوية شبه ثابتة.

وبين هذه الطقوس، الإفطار الجماعي والعزومات العائلية وغيرها، ما يدفع ثمنه المرأة.

وتقول شيماء عبد الحليم، موظفة، عمرها 38 عاما، أن لديها طفلين، 12 عاما والأخر 8 سنوات، بالإضافة إلى عملها الذي يبعد عن المنزل حوالي 45 دقيقة بالمواصلات في الظروف العادية وغير أوقات الذروة.

تحكي شيماء عن يومياتها في رمضان: "بداية رمضان تزامنت مع نهاية امتحانات الأولاد، وده كان سبب أكبر للتعب، ما بين مذاكرة وشغل وطبخ وتنضيف وتحضير لتاني يوم".

"زوجي موظف في الصباح ولديه شغل أخر في المساء، لذلك فأن إمكانية مساعدته لي في أمور المنزل، صعبة جدا، بقدر ظروفه وتعبه زي ما هو كمان دايما بيقدر ظروفي وتعبي"، تحكي شيماء.

 
 
التعليقات