سيدة حاولت قص شعره صحفية داخل مترو الإنفاق.. والضحية: قالتلي عشان تحترمي نفسك بشعرك اللي فرحانة بيه ده

 

 

تعرضت الصحفية بمجلة روز اليوسف، رحمة سامي، لاعتداء من جانب سيدة في المترو حاولت قص شعرها بمترو الإنفاق، ونشرت علي حسابها الشحصي علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تفاصيل الواقعة.

وروت الصحفية رحمة في مداخلة هاتفية ببرنامج 90 دقيقة، أن في طريقها للعمل، في مترو الإنفاق اعتادت علي "شد شعرها" نتيجة الإزدحام الشديد، ولكن أمس كان الوضع مختلف حين شعرت بسيدة تمسك شعرها بطريقة مختلفة، فنظرت إليها لتجد سيدة ثلاثينية، مظهرها مهندم، تحاول قص شعرها بـ"كتر".

وتابعت رحمة "قولتلها انتي بتعملي ايه، قالتلي عشان تحترمي نفسك بشعرك اللي فرحانة بيه ده"، وأكملت رحمة أن موقف السيدات بالمترو كان سلبي جدًا، "كنت عايزة انزل بيها واعملها محضر، الناس نزلوها بسرعة في المحطة ودخلوني جوة، وقالولي معلش يمكن عندها عيال، قالولي احمدي ربنا انها مضربتكيش بالكتر، كويس انها قصت شعرك بس".

ونفت رحمة أن تكون هذه السيدة تعاني بمشاكل عقلية، "هي متزنة عقليًا، وكانت شكلها عاقل ولابسة كويس، وبتتكلم وفاهمة وواعية هي بتعمل ايه، ممكن تكون متطرفة دينيًا رغم أن لبسها عادي مش زى إسلامي، بس الجملة اللي قالتهالي تبين أنها متطرفة، وشافت ان انا هعمل فتنة للناس فقررت تبوظلي شعري، عشان تضطرني البس الحجاب".

كارثة .. بمترو الأنفاق فتاة تتعرض لقص شعرها بالإكراه | 90 دقيقة

التعليقات