دراسة تحذر من النوم في وقت متأخر: يضر الصحة ويزيد خطر الوفاة

 

كشفت دراسة عن أن الأشخاص الذين يحبون النوم متأخرا ويستيقطون متأخرا يرتفع لديهم خطر الوفاة بنسبة 10% مقارنة بالمبكرين.

ووجدت الدراسة التي استندت إلى حوالي 50 ألف شخص في المملكة المتحدة أنهم أكثر عرضة للوفاة على مدار ست سنوات ونصف مدة الدراسة.

وقال علماء إن التحول إلى التوقيت الصيفي البريطاني يجعل الأشياء أسوأ بالنسبة للذين يتأخرون في الاستيقاظ.

وذكر موقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن دراسات سابقة أشارت إلى أن الاستيقاظ لوقت متأخر يمتلك تأثيرات سيئة للقلب وعملية التمثيل الغذائي.

وسأل الباحثون 433.268 مشاركا، تراوحت أعمارهم بين 38 و73 عاما، إذا ما كانوا "كائنات نهارية بشكل واضح" أم "كائنات نهارية بشكل معتدل" أم "كائنات ليلية بشكل معتدل" أم "كائنات ليلية بشكل واضح".

وتم تتبع حالات الوفاة التي تحدث في العينة على مدار ست سنوات ونصف ثم تحديد نوع الشخص الأكثر عرضة للوفاة.

وتبين أن هناك عوامل محتملة تشتمل على عدم ممارسة الرياضة بشكل كاف بالإضافة إلى تناول المخدرات أو الكحول.       

التعليقات