خالد حسان يكتب: دراكولا مسكين

 

 

ليتني شريرا

أنصب الفخاخ للآخرين

وأنتظر بمكر حتى يسقطوا فيها

لأنفجر وحدي في الضحك

بكل ما بداخلي من حقد أصيل

وشماتة حقيقية

قاتلا مأجورا مثلاً

أختبئ خلف أي جدار

وأتحين الفرصة المناسبة

للانقضاض على فريستي

وحين أنال منها

أشعر بالسعادة الحقيقية

والسلام النفسي

كما لم أشعر بهما من قبل

أريد أن أكذب على هذا العالم

كذبة كبيرة

تلحق به أكبر الضرر

دون أن أجني من ورائها شيئا

أن أخون أقرب الناس لي

لا لشيء

سوى أن أجرب هذا الشعور الأصيل

أن أسرق نصوص كل الشعراء

كي أحرمهم من ذلك المجد الزائف

الذى ضيعوا أعمارهم في ملاحقته

بلا فائدة

أن أتحايل على كل النساء

اللواتي رفضنني

حتى أدبر لهن فضائح

أبتزهن بها

أريد أن أغرز سكينا

في ظهر هذا العالم

وأضحك

أضحك وحدي

كدراكولا

مسكين

 

*لمشاركتنا النصوص الإبداعية راسلونا على بريد إلكتروني: [email protected]

 

التعليقات