"إينكا والرمق الأخير".. رواية جديدة للعراقي محمود جاسم

 
 
" إينكا والرمق الأخير"هو عنوان الرواية الجديدة للروائي العراقي محمود جاسم النجار التي أصدرتها مؤسسة أوطان الثقافية ضمن سلسلة إبداعات الرواية العربية . 
 
تشتغل عتبة العنوان في رواية "إينكا والرمق الأخير" علي فضاء أنثوي يمتزج بمرارة الفقد والضياع ، ويحتشد النص الروائي بشخصيات من جنسيات مختلفة عراقية :صلاح بطل الرواية ،مصطفي صديقة،رشيد ،إبراهيم،ثامر،دكتور بهاء،آزاد،غانم،محمدالأسمر،أسامة،حسن،ولبنانية : مكي،ومغربية :سُكينة، وأكرانية:إينكا حبيبة البطل وسفتيلانا ،وهولندية:هندريكا،دكتور بيتر وألبرت،روزينا وكذلك من أفغانستان وأرمينيا   
 
 كما يتسع الفضاء المكاني في الراوية  ليشمل عدة مدن عربية وأوربية :العراق ،الأردن، ،لبنان، هولندا،أوكرانيا،أرمينيا، كما يعتمد الراوي علي وصف الطبيعة والأماكن والناس في هذه البلدان ، وتختص الأماكن المغلقة بالأحداث الهامة : مستشفي الأمراض العقلية بالاهاي حيث قضي البطل صلاح فترة مرضه وكذلك الشقق والفنادق  والمكاتب والمحلات والمقاهي والقطارات والطائرات وغيرها . 
 
يتتبع الرواي رحلة البطل صلاح مهاجرا من العراق إلي أوروبا  فرارا من ويلات الحرب وميراث الاستبداد وخيانة السياسيين ونفاق المثقفين،مع كل الصعوبات و المعاناة والمشاق والمآسي التي تعرض لها لكي يحصل على حق اللجوء السياسي في هولندا . 
 
كما ينعطف إلى سرد قصة الحب الوحيدة والحقيقة بين البطل العراقي صلاح والأوكرانية إينكا ذلك الملاذ والملجأ الروحي والإنساني الذي احتضنه في غربته العصيبة ،من خلال وصف تلك العلاقة وقد عرضها في حيز نفسي عاطفي بصري من خلال لغة شعرية وفنية راقية .

 

 

التعليقات