خبير في السلوك: أولياء الأمور يجب أن يأخذوا الهواتف الذكية من الأطفال ليلا

 
 
قال أحد الخبراء إنه ينبغي على الآباء والأمهات أن يأخذوا الهواتف الذكية بعيدا عن أطفالهم في الليل وبدلا منها يشترون منبهات رخيصة.
 
وزعم البروفيسور آدم جوينسون، في جامعة باث، أن المراهقين لا يدركون أن الاستشقاظ لوقت متأخر على هواتفهم سيجعلهم يشعرون بالتعب في اليوم التالي.
 
وقال الخبير  في الأمن السيبراني والسلوك، في مهرجان شلتنهام للعلوم، إن مجرد وجود الهاتف الذكي في الغرفة يشتت الأشخاص.
 
وأضاف جوينسون أن الآباء والأمهات يجب أن يأخذوا الهواتف بعيدا عن أطفالهم ويضعوهم خارج الغرفة.
 
وأظهرت دراسات سابقة أن المرهقين الذين يقضون الكثير من الوقت على هواتفهم أقل شعورا بالسعادة وأكثر عرضة للإصابة بالقلق والاكتئاب، حسبما نشر على موقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
 
وقال جوينسون إن الهواتف الذكية لا يجب أن تكون آخر شيء يراه المراهقين في الليل ولا أول شيء يرونه في الصباح.
 
وأشار إلى أن الهواتف الذكية ربما تؤثر في ذكاء الأفراد في المستقبل.
 
وأوضح أن الذين يستخدمون الهواتف الذكية بشكل مكثف لديهم تفكير تحليلي أقل وبدلا من ذلك يستعينون بمصادر خارجية للتفكير مثل جوجل أو سيري أو أليكسا.
 
التعليقات