أكبر نقابة للمثلين في أمريكا تحاول مواجهة "الحيوانات المفترسة" التي تستغل الممثلات جنسيًا بالفنادق

 

 

دعت أكبر نقابة للممثلين في الولايات المتحدة الأمريكية أمس الخميس إلى وضع نهاية لاجتماعات الممثلين المبتدئين والمحترفين في الغرف الخاصة في الفنادق وأماكن الإقامة وذلك لحماية أعضائها من ”التحرش أو الاستغلال المحتمل.

وقالت جابريل كارتريس رئيسة نقابة (ساج.أفترا) في بيان نشر على موقع النقابة الإلكتروني ”نحن ملتزمون بمعالجة السيناريو الذي سمح لحيوانات مفترسة باستغلال ممثلين خلف الأبواب المغلقة تحت ستار اجتماعات العمل.

واستبعد عشرات من المشاهير في قطاع الترفيه والسياسة والإعلام واستقال بعضهم من وظائفهم بعد اتهامهم بسوء السلوك الجنسي.

وأضيف هذا البند إلى مدونة قواعد السلوك الخاصة بالنقابة ودعا أيضا أعضاءها الذين يزيدون على 150 ألفا وممثليهم على رفض عقد اجتماعات في أماكن خاصة. وقال الاتحاد إنه حال عدم توافر ”بديل معقول لعقد الاجتماع في مثل هذا الموقع“ يتعين في هذه الحالة حضور زميل آخر الاجتماع.

 

 

التعليقات