عبدو بلحاج: أمسح رذائلي باللغة

 أكتب

لأمسح كل رذائلي باللغة

وأتعثر في اللغة

وأولد في اللغة

وأسكر باللغة

أسكر على الآخر

ثم أخرج عاريا

ثم أترنح في الشوارع

وحين أهم بعبور سكة الحديد

يأتي قطار المسافرين

مسرعا

ثم يخترق

لأول مرة إشارة حمراء

مثل البرق

ثم يقذفني في الهواء

كما لو كنت قطعة من الخردة

ثم أرتطم باللغة

ثم أموت

سكرانا ومعلقا

على أسوار المجاز