“حمل القاصرات” في تركيا يثير نقاشا حول التحرش الجنسي

 

أثارت تقارير إخبارية عن موجة من حالات الحمل دون السن القانونية في تركيا الغضب على شبكة الإنترنت.

فبحسب التقارير، استقبل مستشفى واحد في اسطنبول 115 حالة حمل لفتيات، 39 منهن من سوريا، في أقل من خمسة أشهر.

وذكرت صحيفة “حرييت” التركية في تقرير لها أن حالات الحمل تتضمن 38 فتاة دون الخامسة عشرة من العمر، و 77 فتاة قاربن على بلوغ سن 18 عاما.

كما أضافت الصحيفة أن المستشفى تخضع حاليا للمسائلة بسبب عدم إخبار السلطات بحالات الحمل.

ويبلغ سن الرشد في تركيا 18 عاما، وتُصنف جميع حالات الحمل دون سن 15 سنة على أنها “اعتداء على لأطفال”.

واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليقات الرافضة لانتهاك حقوق الأطفال، وقد انتشر هاشتاج “لا يمكنك التستر على الانتهاكات بحق 115 طفلة”، وجرى تداوله لأكثر من 47 ألف مرة منذ يوم الأربعاء.

كما تداول الكثيرون صورة يُزعم أنها لقائمة مفصلة تبين أعمار بعض اللاتي دخلن المستشفى.

وأعرب معظم مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي عن حزنهم إزاء تعرض الكثير من الفتيات الصغيرات لسوء المعاملة.