مشيرة خطاب: أخطرت رئيس الوزراء بمراحل حشد مصر لرئاسة اليونسكو وحملتي قربت على الانتهاء

قالت السفيرة مشيرة خطاب، المرشحة المصرية لمنصب مدير عام اليونسكو، إنها أخطرت رئيس الوزراء بمراحل حشد مصر لرئاسة اليونسكو، موضحة أنه تم إيفاد مبعوثين برسائل من الرئيس عبد الفتاح السيسي لممثلي الدول المشاركة في التصويت باليونسكو.

وأضافت مشيرة خطاب، في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، أن لقائها مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء جاء لإحاطته بالمرحلة التي قطعتها حملتها الانتخابية لحشد تأييد الاتحاد الإفريقي لمصر في منصب اليونسكو.

وأوضحت أن رئيس الوزراء هو الذي أعلن عن الترشح وشكل لجنة وزارية لدعم الحملة، لافتة إلى أنه كان هناك لقاءً دوريا مع رئيس الوزراء للاطلاع على مجريات الأمور، مشيرة إلى أن الحملة قربت على الانتهاء نظرا لقرب التصويت على المنصب المقرر لها من 9 إلى 12 أكتوبر، لافتة إلى أن الحملة تضم أطرافا عديدة للعمل على الحشد والتأييد .

وذكرت أن وزارة الخارجية تقوم بدور المنسق للحملة، لإيفاد مبعوثين لرؤساء الدول التي ستتولى التصويت إلى جانب ما تقوم بها، كما أن هناك دعم من الاتحاد الإفريقي.

يذكر أنه في مارس الماضي، أعلن مايكل واريس، رئيس المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، القائمة الرسمية للمرشحين لمنصب المدير العام للمنظمة الدولية خلفاً للبلغارية إيرينا بوكوفا.

وضمت القائمة 9 مرشحين، بينهم 4 عرب هم المصرية مشيرة خطاب، والقطري حمد بن عبد العزيز الكواري، والعراقي صالح الحسناوي، واللبنانية فيرا خوري لاكويه.

بالإضافة إلى خمسة آخرين هم الأذربيجاني فولاد بلبل أوغلو، والفيتنامي فام سان شاو، والصيني كيان تانغ، والفرنسية أودريه أزولاي، وجوان ألفونسو فونتسوريا من غواتيمالا.

ويتم اختيار المرشح الفائز على مرحلتين، يحصل في الأولى على موافقة المجلس التنفيذي لليونسكو في أكتوبر، ثم يحصل في الثانية على موافقة المؤتمر العام للمنظمة في نوفمبر.

وتبلغ مدة الولاية الرسمية للمنصب 4 سنوات، يجوز بعدها الترشح لولاية ثانية وأخيرة.