جامعة القاهرة: إحالة واقعة اتهام أستاذ الإعلام المتهم بالتحرش بطالبة للنيابة العامة.. ولم نتلق أي شكوى قبل انتشار التسجيلات عبر الإنترنت

 

أكد الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة،  إحالة واقعة أستاذ كلية الإعلام ياسين لاشين إلى النيابة العامة، مضيفًا أن مجلس الجامعة ينتظر تقرير كلية الإعلام حول التسجيل المنشور والمنسوب لياسين لضمه في ملف التحقيقات معه وإذا ثبتت صحتها سيلقي الجزاء الذي يحدده القانون وسيواجه أقصى عقوبة.

وأكد الخشت خلال استضافته في برنامج مساء “دي إم سي”، أن التحقيق عليه التحري في هذه الوقائع المثارة ضده وفي حال ثبوت تورط الدكتور ياسين لاشين في واقعة الابتزاز الجنسي ستُطَبَّق أقصى عقوبة عليه، ولكن لم يأتي شكوى لمجلس الجامعة حتى يتم التحقيق فيها بدون انتظار انتشاره على مواقع التواصل “لو كنا تلقينا شكوى كنا اتخذنا إجراءات ضده حتى بدون تدوال التسجيلات إعلاميا ولا على مواقع التواصل الاجتماعي”، مؤكدا أن الجامعة أحالت الواقعة للنيابة العامة.

وأضاف أنه علينا تغيير سياستنا تجاه الأمر ووظيفة الجامعة هو اتخاذ الإجراء وتم تحويله فيما قبل لمجلس تأديب بسبب وقائع سابقة منذ 4 شهور، ولكن نتيجة التحقيق لم تُعْلَن حتى الأن ولن تتوانى الجامعة في أي نوع من هذا القضايا وعادة ما يتم تحويله للنيابة العامة“.

وأثار تسجيلا صوتيا لأستاذ جامعي بجامعة القاهرة، ردا فعلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء تهديده إحدى الطالبات، بعد أن طلب منها إمضاء إقرار بمساعدتها ماديا بسبب ظروف حياتها، ومحاولته تصويرها عارية بينما كانت الفتاة تبكي وتتوسل له.

وجاء في التسجيلات المنتشرة والتي يبلغ عددها نحو 3 تسجيلات أظهرت صوت الأستاذ وهو يسب الفتاة بألفاظ خادشة للحياء ويقوم بإملائها القرار مطالبا التوقيع عليه بإسمها وجاء في التسجيل الأول قائلا “أقرار بأن المدرس “..” يساعدني بسبب ظروفي ويمد يد العون لي وأنا من عرضت نفسي”، وقال أيضا بالتسجيل المنشور على صفحة مبروك انت متحرش إلكترونيا “لما أطلبك تجيلي هنا، بأمانة وشرف لأني هابقى محرص منك، أنا كلي نار، كلي شر، إنت ما تعرفيش مين (…)”.