السجن أربع سنوات لمثليتين أسأن معاملة ابنتهما ذات الـ ١٦ عاما: ضرب بالمطرقة وحرمان من الطعام

 

 

 

أصدرت المحكمة الملكية هول في مقاطعة يوركشاير ببريطانيا، حكما بالسجن أربع سنوات علي زوجتين مثليتين بعد إدانتهما بتهمة إساءة معاملة ابنتهما ذات  الـ ١٦ عاما. واستمعت المحكمة إلى تفاصيل الضرب الوحشي الذي تعرضت له أليكس هيكي، ١٦ عاما، كجزء من عقابها لأنها تدخلت في حياتهم العاطفية.

ووفقا لديلي ميل فقد وجهت إلى كل من ديبورا هاريسون، ٣٧ عاما، وجنيفر هاريسون، ٣٠عاما، من بيمبتون، شرق يوركشاير، تهما تضمنت إجبارها على النوم في سرير الكلب، وأخذ حمامات باردة ووضعها على نظام غذائي من حساء الشعير من أجل توفير المال للطفل الجديد، مما تسبب في فقدانها الوزن بشكل خطير، بجانب ضربها بمطرقة ٣٤ مرة، بعد سرقتها لعدد من قطع الحلوي، ضربة لكل قطعة.

وقالت الضحية للمحكمة أن زوجة الأم رفعت عليها سكين مطبخ في إحدى المرات ولكنها لم تستخدمها، وأضافت أنها فكرت في الانتحار أكثر من مرة بسبب ما تعرضت له على أيديهن، فيما لم تظهر أي منها الندم أو الأسف تجاه ما تعرضت إليه الفتاة، وقالوا بالكذب وأنها تعمدت إلحاق تلك الإصابات بنفسها وإتهامهم.

وقال القاضي سايمون جاك، تعليقا على حكمه أن تلك القضية قد تكون أخطر حالة من الإساءة الجسدية للأطفال التي يتعامل معها، وأضاف: “لا يوجد أسوأ من استغلال السلطة والثقة“.