13 ألف مهاجر عالقون على الحدود اليونانية المقدونية.. ومسئول يوناني: لم نعد نتحمل هذا العبء وحدنا

احتشد 13 الف مهاجر السبت عند الحدود اليونانية – المقدونية في ظروف صحية بائسة، وفق ما اعلن مسؤول يوناني قبل انعقاد قمة حاسمة بين الاتحاد الاوروبي وتركيا يؤمل ان تتوصل الى حل لازمة الهجرة.

 

وقال حاكم محافظة مقدونيا الوسطى اليونانية ابوستولوس تزيتزيكوستاس لـ"فرانس برس": "هناك نحو 20 الف مهاجر في المنطقة و13 الفا على الحدود" اليونانية مع دولة مقدونيا.

 

وأضاف تزيتزيكوستاس، أن العالقين على الحدود يشكلون حوالى 60 %من مجموع عدد المهاجرين في اليونان، فيما يوجد ثلاثون ألف مهاجر عالقون في اليونان، موضحا "لم نعد نستطيع تحمل تحمل هذا العبء وحدنا".

 

وقال مسؤولون يونانيون، إن مقدونيا سمحت لنحو ألفي شخص بعبور حدودها في الأسبوعين الماضيين. وهو العدد نفسه للاشخاص الفارين من الحرب والفقر الذين وصلوا الى اليونان من تركيا المجاورة في اليومين الفائتين.