صلاح عيسى: الإخوان مارسوا أسوأ أنواع الاستبداد على الصحافة والإعلام

كتبت هبة شوكت
أمين المجلس الأعلى للصحافة: تيار الإسلام السياسي حول النقابات المهنية لأحزاب ومنابر له.. والإخوان مارسوا أسوأ أنواع الإستبداد على الصحافة والإعلام

قال صلاح عيسى، الأمين العام للمجلس الأعلى للصحافة، إن عدم إكتمال النصاب القانونى للجمعية العمومية لنقابة لصحفيين كان “متوقعًا”، مؤكدًا أن الصحفيين لديهم إقتناع أن الجمعية العمومية لا تُعقد من أول مرة.

وأضاف عيسى، خلال استضافته ببرنامج “مصر في ساعة” الذي تقدمه الإعلامية سوزان الجزمي، على فضائية “الغد العربي”، أن قانون نقابة الصحفيين ينص على انعقاد الجمعية العمومية أول مرة بحضور نصف الأعضاء والذين يُقدر بـ 4 الأف صحفي، بجانب أن إجرائها يوم الجمعة عطلة بالنسبة لمعظم الصحفيين.

وشدد على أن تيار الإسلام السياسى حول النقابات المهنية لأحزاب ومنابر له، بحكم أنه “أقلية” في الفترة الماضية ولم يكن له أحزاب وقتها، مما خلق نوعًا من الارتباك، وأشار إلى أنه يجب خلع الرداءات الحزبية عند دخول باب النقابة.

وقال إن حقبة الاشتراكية شهدت محاولات لتحويل النقابات لأجنحة للحزب الوحيد الموجود وقتها وهو الحزب الاشتراكي مما آدى لخفض المنافسة والمشاركة.

ولفت الأمين العام للمجلس اﻷعلى للصحافة، إلى أنهم نجحوا في تحرير الصحافة المصرية من سيطرة السلطة التنفيذية، في دستور 2014، وتابع قائلا إن الإخوان مارسوا أسوأ أنواع الإستبداد على الصحافة والإعلام.