ولادة طفلة حامل في توأم بهونج كونج في حالة طبية نادرة‎

شهدت هونج كونج حادثة غريبة من نوعها، بولادة طفلة تعاني حالة نادرة بعدما كشفت الفحوصات أنها حامل في توأم .

وكشف موقع “ميرور”، أن الطفلة تم نقلها إلى مستشفى الملكة إليزابيث، لإجراء عملية جراحية، لإزالة الأجنة.

ويعتقد الدكتور “يو كايمان” المتخصص في أمراض النساء والولادة، أن هذه الحالة هي أول حالة موثقة في المدينة، مضيفا أنه يصعب اكتشافها قبل الولادة بسبب صغر حجم الجنين.

وكشف عن أن السبب في تكون هذه الأجنة هما الأب والأم، لكن ​الإخصاب تم في مكان خطأ.

وذكرت التقارير الطبية، أن الأجنة عمرها من 8 إلى 10 أسابيع، وتكونت لديها ساقان وذراعان وعمود فقري وقفص صدري والأمعاء، بالإضافة إلى الحبل السري، ويبلغ وزن أحده حوالي 14 جراما والآخر 9 جرامات.

وصرح الأطباء بأن الجراحة كانت ناجحة وخرجت الطفلة من المستشفى بعد ثمانية أيام من العملية، وتم نشر تفاصيل المعجزة في المجلة الطبية “هونج كونج”.

وأوضح “ميرور”، أن هذه الحالة النادرة تحدث بنسبة واحد فقط لكل 500 ألف حالة في العالم وتم الإبلاغ عن 200 حالة حتى الآن.