إيطاليا: أطباء ينجحون في استخراج طفل من رحم أمه بعد وفاتها سريريا بـ9 أسابيع

نجح الأطباء في إيطاليا في استخراج جنين من رحم أمه التي ماتت سريريا قبل تسعة أسابيع من خلال عملية توليد قيصرية، وكان الأطباء قد قرروا الإبقاء على حياة الأم بمساعدة الأجهزة الصناعية لإتاحة فرص جيدة لحياة الجنين.

قال مشفى سان رافائيل في مدينة ميلانو الإيطالية إن الجنين، وهو ذكر، ولد صباح أمس الجمعة، حيث ذكر المشفى أن المولود يزن 1.8 كجم وفي حالة صحية جيدة.

وقرر الأطباء أن يحافظوا على حياة الأم بمساعدة الأجهزة الصناعية لإتاحة فرص جيدة لحياة الجنين على قدر الإمكان. وقال بيان للمستشفى: “قرر الفريق الطبي بالمستشفى التدخل جراحيا في الأسبوع الثاني والثلاثين لأن هذه الفترة من عمر الجنين تضمن فرصا جيدة لحياته تقل فيها خطورة حدوث تعقيدات صحية مفاجئة.

وكانت حالة مماثلة أثارت ضجة في الولايات المتحدة بداية العام الجاري حيث حافظ الأطباء على حياة أم ميتة سريريا باستخدام الأجهزة الصناعية لعدة أسابيع على خلاف رغبة أسرتها في ذلك.

واستند الأطباء الأمريكيون وقتها إلى قانون ينص على حماية حياة الجنين الذي لم يولد بعد، في حين تقدمت أسرة المرأة بعد شهرين من موتها سريريا بشكوى إلى المحكمة لاستصدار حكم بإيقاف أجهزة الإبقاء على حياتها حتى يتسنى لها الموت في هدوء.