موضة الستينيات والسبعينيات تعود بدور الأزياء الإيطالية

استوحت أنجيلا ميسوني مجموعة أزياء Missoni لما قبل خريف 2015 من موضة أواخر الستينيات وأوائل سبعينيات القرن الماضي، وتميزت هذه المجموعة بلمسات من التجدد طغت على التصاميم لم نعهدها من قبل في مجموعات هذه الدار الإيطالية العريقة، ندعوك إلى اكتشافها فيما يلي.
و ذكر تقرير للعربية, تتوجه هذه المجموعة إلى المرأة القوية التي تبحث عن المغامرة في مجال الأناقة من خلال الجمع بين طبعات وخامات لم نعهد اختلاطها من قبل. رسمة الخطوط المتعرجة الغالية على قلب دار Missoni لم يتم اعتمادها بمفردها في التصاميم الجديدة، بل رافقتها أيضاً الطبعات الحيوانية وطبعات الأزهار المرسومة بشكل تجريدي التي غزت الأزياء وحتى الحقائب والأحذية العالية الساق.
خامة الصوف كانت الحاضر الأكبر في هذه المجموعة، فقد استعملت في تنفيذ الجاكيتات والكنزات والأثواب، وحتى البنطلونات والجوارب. أما الألوان فقد اختلطت مع بعضها البعض في أسلوب خاص ومميز بدار Missoni، أعادنا في رحلة الأناقة عبر الزمن إلى عصر حركة “الهيبيز” الشبابية.